منتديات إفادة المغربية

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتديات إفادة المغربية

مرحبا بكم منتديات إفادة المغربية .... جميعا قلب واحد من أجل غد أفضل ..!


أربعينية تبحث عن زوج..... بشروط لحظية !!! ( هي لكم (: )

avatar
omo rayane
نائبة المدير و المشرفة العامٌة على المنتديات النٌسائية
نائبة المدير و المشرفة العامٌة على المنتديات النٌسائية


أربعينية تبحث عن زوج..... بشروط لحظية !!! ( هي لكم (: ) Empty أربعينية تبحث عن زوج..... بشروط لحظية !!! ( هي لكم (: )

مُساهمة من طرف omo rayane الخميس 31 أكتوبر 2013 - 21:40

أتصفّح إحدى الجرائد اليومية، في الصفحة ما قبل الأخيرة يقع بصري على " إعلان زواج " ، أقرأ الطلبات ، أضحك ، أُدهَش،أُصدِّق ،أُكذِّب ...

فجأة – و مثل ماروركو – تلمع في ذهني فكرة كتابة هذه القصة المضحكة "المفخّخة " ، انتبهوا لستُ مسئولة عن أي أعطاب نفسية كانت أم جسدية...!!sample image

**

-كانت تتجول في عالم النت بملل كبير ، صدفة وقع بصرها على:

" موقع زواج مجاني ، أزواج من كل الأعمار..."، دخلتْ الموقع بلهفة، تتصفحه بفضول شديد ، ثم بسرعة قالت :

- و لِمَ لا ؟لقد بلغتُ الأربعين و لم أحظى بزوج و لا حبيب حتى!!

لمْ تفكر طويلا ، فهي لم تكن من النوع الذي يفكر أبدا ~

ابتسمتْ و هي تخطّ "صفحة التعريف " الخاصة بها التي ستضعها في الموقع
:"امرأة جميلة جدا، شقراء ، في السابعة و الثلاثين من عمري !لكن من يراني يحسب أني في العشرين تماماً ،أنيقة ،رومنسية ، صادقة ،غنية, ربة بيت ممتازة "

-"كاذبة أنت لا تُجيدين قلي حبة بيض حتى! " : صفعها ضميرها- سأتعلّم هه ، ثم هم لن يعلموا!

-و لستِ جميلة و لا شقراء !و بلغتِ الأربعين أيضا "

-ما إن أغمس وجهي في بعض الألوان حتى أصبح دمية في العشرين!! ثم ما دخلك و كأني الوحيدة التي تكذب! !

شغّلتْ موسيقى صاخبة جدا تطرد بها صوت ضميرها، و هي تخطّ الشروط التي تريد في زوج المستقبل :

" أريده طويلا ، ليس طويلا جدا ، وسيما ولكن ليس لدرجة تجعلني أحرسه دائما من النساء،أنيق ، مثقف جدا، له منصب مرموق، يملك منزلا منفرد ،رومانسي مثلي وحبّذا لو يكون أكثر ، سنّه ما بين 40 و 50 فقط ، أؤكد فقط "

~

- ما هي إلا دقائق و بدأت الرسائل تنزل عليها ، ضحِكتْ بغرور و هي تفتح أول رسالة من شخص يسمي نفسه "جاد جدا":

-" أعجبني بروفايلك ، و أريد معرفتك أكثر، لكن قبل أي شيء أريد رؤية ملامحك، شوقتيني لأرى الفتاة العشرينية "

-" لكَ ذلك ، تفضل صورتي ، لكن خذ نفسا عميقا أولا ً"" أخذتُ أنفاساً ، أسرعي "

أرسلتْ له صورة تفنّنت في تزيين نفسها قبل أن تلتقطها ، و بقيتْ تنتظر جوابه بكل ثقة و غرور ’

-" آسف ... لكنك في الصورة بدوتِ لي في الثانية و العشرين ،و أنا أعشق السن العشرين تماماً، مهووس به (:، ليس ذنبي ، لا يمكنني أن أكمل معكِ"

-"و لكن سنتان لا تشكل فارقًا! " ، انتظرتْ ردا منه لكنه كان قد أقفل و غادر ~

-أحمق سيأتي غيره ، لستُ مستعجلة ،لكني سأُعدّل صفحتي،أضافت ْ: " لا أريد أن يراسلني رجال حمقى مهووسون "...

رسالة جديدة تلوح في الأفق مِنْ" طبيب جرّاح قلوب الناس أداويها":

"هاي سنيورة ،معك فادي,,,أعمل طبيب جرّاح، أقيم بــ ..،أريد ...و أعدك بـ.....و.... "

لمّا رأت اسم المرسِل "،قفزتْ ضاحكة وهي تدندن الأغنية و تتمايل: "ياي ما هذه الصدفة الجميلة،يسمي نفسه بأغنيتي المفضلة ؟ أكيد هذا قدري أكيد",

جذبتها كلمات رسالته الطويلة، فراحت تنبش في صفحته بشغف، و لكنها وجدتْ فيها خيبتَا وجع ~

-" يا طبيب جرّاح أنت كاتب في صفحتك أنك مهندس معماري، لمَ الكذبْ "؟؟

- " صحيحْ يا سنيورة ؟؟؟ ما انبتهتْ ،سأُعدّلها ،ميرسي لأنك نبّهتيني "

-"و عمرك خمسين سنة و 6 أشهر كمان ؟ "

-" يعني تشترطين الخمسين حصريًا!، آسف يا "خمسين" : رد عليها ضاحكًا...كذّاب و ثقيل الدم ، بأصابع متثاقلة ، و مرة أخرى أضافتْ تعديلا : " لا أريد كذّابين و لا مهرّجين "!"

سهرتْ طويلا ولماّ وصلتها رسائل أخرى فاشلة، أقفلتْ الحاسوب ، و غفتْ ...

بعد أيام ~

فتحتْ حاسوبها بملل ، وجدت رسالة من" النّمر الخمسيني"،ياي أغراها الاسم ،

-" يا أميرتي أنتِ، هل وجدتكِ حقا ؟؟ فيك كل الصفات التي أريد ,’"

-" لقد قرأتُ صفحتكَ و فرحت كثيرا لأنك الرجل بالشروط التي أبغي!!"

بعد ساعات طويلة جدا من الرغي و التعارف ~

-" إذن يمكنني أن أقول وجدتُ نسختي من النساء و وجدتِ نسختك من الرجال "؟؟

-" (: بالضبط ، أنا أحس أنك فارسي أتيتَ لتخطفني على جوادك الأبيض "

-"و لكني لا أملك جوادا!"

-" تعبير مجازي يا "نمري" ، مجرد خيال ، دعني أحلم فالأحلام مجانا! "

-" لكني أردتُ أن أكون واضحا حتى لا تتهميني بالكذب ، لا أملك جوادا ç:" دمكَ خفيف ، سأرضى بالسيارة "

-"لا أملكها أيضاً "

-" معلش أقبل ...، سأكتفي بقلبكَ الكبير "

-"كلامكِ الجميل يا قنوعة ،يجعلني أطير فوق السحاب ، يا إلهي لا أحتمل أن يدق قلبي بمثل هذا الحب الآن لقد وجدتك يا أميرتي

تنتظرينني بشوق بعد أن هرمتُ و ثـقطتْ جُلّ أثناني ،ففقدتُ الأمل ، لكنكِ...."

- قاطَعتْهُ ساخرة :" stopحبيبي تنازلتُ عن الكثير إلا هذه ، الأثنان عندي ضرورية ، مع الثلامة ، إنثاني (: "

- لمّا وجدتُه صادقا ،كان أفرماً ،حظ عاثر : صرختْ منزعجة ، ثم أضافتْ تعديلا آخر على تلك الصفحة البائسة: " لابد أن تكون له أسنان قوية، لا أريد رجلا أفرماً "

بعد سنة تقريبا ~

مسحتْ بروفيل شروطها و كتبتْ مكانه:" لقد جرّبتُ و عرفت سبعون رجل هنا أو أكثر قليلا! عرفت صنوفا مِن هؤلاء و هؤلاء ... إن كان هذا هو الرجل الذي كادت حياتي

تتوقف لأجله لأني إعتبرتُها ناقصة و عرجاء من دونه ، أقول الآن " بالناقص منّو" أبقى كما أنا أحسن لي هه، فمعظم الرجال هنا لا يحملون من إسمهم سوى

حروف ثلاثة جوفاء "ر ج ل"، تماماً كما أحملُ أنا من المرأة !! "


    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 30 سبتمبر 2022 - 7:39